تركيا

لتحقيق الأمن وردع المجرمين..عمليات تفتيش متزامنة شملت كافة الولايات التركية

شهدت تركيا أمس الجمعة، عمليات تفتيش أمنية متزامنة، شملت كافة ولايات البلاد البالغ عددها 81؛ وذلك بمشاركة 71 ألف و705 موظفين أمنيين، وذلك بهدف ردع المجرمين وتوقيف الأشخاص الذين توجد بحقهم مذكرات توقيف.

وقالت مصادر أمنية للأناضول إن أكثر من 13 ألف فريق من مديرية الأمن العامة وقيادة قوات الدرك وخفر السواحل، و71 ألف و705 موظفا أمنيا نفذوا عمليات أمنية أُطلق عليها اسم “تركيا الآمنة-5” وذلك على 6 آلاف و 905 مواقع في البلاد.

للأستمرار في وصول اخبارنا يرجى متابعتنا على الفيس بوك عن طريق الضغط على زر أعجبني

وأضافت المصادر أن العملية جاءت بهدف القبض على الأشخاص الذين توجد بحقهم مذكرة توقيف، وضبط السيارات المشبوهة، وذلك من أجل ردع المجرمين وضمان استمرار الأمن والأمان بالبلاد.

للأستمرار في وصول اخبارنا يرجى متابعتنا على الفيس بوك عن طريق الضغط على زر أعجبني

واستخدمت في العملية طائرات هليكوبتر و374 كلبا بوليسيا.

وتمت مراقبة العمليات الأمنية عبر بث حي، من قبل مركز تنسيق مديرية الأمن العامة في أنقرة، حيث أجرت القوات الأمنية عمليات تفتيش للأشخاص المشتبهين بهم والسيارات المشبوهة، في مداخل ومخارج ومراكز المدن.

للأستمرار في وصول اخبارنا يرجى متابعتنا على الفيس بوك عن طريق الضغط على زر أعجبني
تابع الخبر

مقالات ذات صلة

Leave a Reply