200 مشتبه به في اكبر عملية مكافحة مخدرات في تركيا

فذت السلطات التركية عملية مكافحة مخدرات، هي الأكبر حتى الآن، معتقلةً نحو 200 مشتبه به، في العاصمة أنقرة، ومحققةً بذلك الرقم القياسي بالنسبة لتركيا.

ووفقًا لموقع “f5 Haber” التركي، نفذت وحدات الأمن في أنقرة عملية مكافحة المخدرات، اليوم الثلاثاء 20 حزيران، تخليدًا لاسم قائد قوات الأمن، جونيت بورسالي، الذي قتل العام الماضي أثناء محاولة إحباط “انقلاب 15 تموز”، وفق ترجمة عنب بلدي.

ووفقًا للمعلومات الأولية استمر البحث والتحقيق قبل المباشرة بالعملية، حوالي ستة أشهر، أثمرت اليوم باعتقال نحو 200 مشتبه به، بعد مداهمة قرابة 250 منزلًا في أنقرة.

واشترك في العملية، التي تعد الأكبر على مستوى تركيا، نحو ثلاثة آلاف موظف، و600 وحدة أمنية.

بالإضافة إلى استخدام مجموعة كبيرة من كلاب مخصصة لتحسس المخدرات، وبدعم جوي قدمته حوامتان.

وانطلقت وحدات الأمن التي كانت متجمعة أمام مبنى أمن أنقرة، فجر اليوم، منتشرةً في مختلف أنحاء المدينة.

وكانت الحصة الأكبر من العملية من نصيب منطقة ألتين داغ، التي دخلتها وحدات الأمن بوجود مدرعات، وفتشتها حيًا حيًا.

وقال مدير الأمن، محمود كرا أصلان، إن العملية التي استمرت نحو ستة أشهر، حققت اليوم الرقم القياسي في تركيا من حيث الاعتقالات، مشيرًا إلى أن المزيد من المعلومات ستقدم لاحقًا.

ونوه المدير إلى وجود خط إخبار خاص على تطبيق “واتساب”، لإبلاغهم في حال الاشتباه من حالات إدمان أو متاجرة، واستخدامها من قبل الأطفال.

 

اكتب تعليق