اخبار متفرقه

لم يستحم منذ 70 عاماً ويأكل الحيوانات الميتة ويدخن فضلاتها.. ولكن صحته فاجأت الأطباء

عمو حاجي هو رجل إيراني مشرد، يبلغ من العمر 87 عاماً، يعيش في الشوارع ولم يستحم على مدى نحو 7 عقود، وبالرغم من ذلك إلا انه حير الحلماء بسبب صحته الجيدة.

يعيش عمو حاجي في قرية صغيرة في مقاطعة فارس بجنوب إيران ويعيش على الطرق والمياه القذرة ويبقى بعيدًا عن مياه الاستحمام قدر الإمكان معتقدًا أنه سيجعله مريضًا، حتى أُطلق عليه لقب ” أقذر رجل في العالم” في سنة 2014.

 

يتبع عمو حاجي حِمية غذائية تتكون بدرجة كبيرة من الحيوانات المقتولة، إذ يدَّعي أن غذاءه المفضل هو لحم النيص الفاسد، وفقاً لما ذكرته صحيفة ديلي ميل البريطانية.

 

الأمر الذي جعل فريق من الأطباء بقيادة الأستاذ المساعد في علم الطفيليات، الدكتور غلام رضا مولافي، من كلية الصحة العامة في طهران بزيارة عمو حاجي والبحث في سر صحته الجيدة.

حيث قام الاطباء بإجراء بعض الاختبارات والتي شملت اختبارات لأشكال مختلفة من التهاب الكبد والإيدز وكذلك الطفيليات.

وكان الاكتشاف صادماً للأطباء، حيث فوجئوا بعدم العثور على بكتيريا أو طفيليات مسببة للأمراض، باستثناء داء الشعريات، بالرغم من استهلاكه أغذية غير صالحة للأكل وشرب مياه ملوثة، وتدخين فضلات الحيوانات عبر الغليون الخاص به، وعندما لا تتوافر حوله هذه الفضلات، فإنه يكتفي بسجائر التبغ.

وفسر الدكتور مولافي سبب عدم العثور على بكتيريا أو طفيليات، هو أن عمو حاجي قد طور نظامًا مناعيًا قويًا للغاية على مدى سنوات من العيش في ظروف قاسية للغاية.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى