اخبار متفرقه

باتمان.. كل ما تريد معرفته عن فيلم فارس الظلام الجديد 2022

يعد فيلم “باتمان” أو (The Batman) أحدث أفلام شركة “وارنر براذرز” (Warner Brothers)، كما أنه عمل جديد داخل عالم شركة “دي سي كوميكس” (DC Comics) الممتد، وتجربة جديدة لممثل جديد للقيام بشخصية فارس الظلام.

لم تهدأ الانتقادات منذ الإعلان عن أن البطل الجديد لفيلم “باتمان” (The Batman) سيكون النجم الشاب روبرت باتينسون بطل سلسلة أفلام “الشفق” (Twilight)، حيث لم يتصور عشاق الشخصية الأهم تقريبا في عالم “دي سي” أن يقوم باتينسون بتجسيد الشخصية عقب قيام بن أفليك ومن قبله كريستيان بيل بالبطولة في أفلام سابقة.روبرت باتينسون
روبرت باتينسون هو الاسم الأبرز في الفيلم الذي سوف يعرض خلال ساعات، لأنه من وجهة نظر عشاق الشخصية غير مناسب لباتمان المحقق القوي والعبقري في الوقت نفسه وأيضا رجل الأعمال الوسيم ساحر النساء بعنفوانه، إلا أن باتينسون كان له رأي مخالف؛ حيث أكد في أكثر من تصريح وخلال الجولة الدعائية للفيلم أن باتمان هو شخصية القصص المصورة الوحيدة التي كون ارتباط معها طوال عمره.

يؤكد باتينسون أنه أجرى مقابلة صحفية قال فيها إنه من الصعب التحدث عن التمرينات والتدريبات التي يقوم بها للاستعداد للشخصية، ولكنه فوجئ بتحوير الكلام من على لسانه وكأنه لا يتدرب إطلاقا، مشيرا إلى أنه أمر سخيف للغاية، فمن غير المنطقي أن يضرب باتمان 10 أشخاص وهو يرتدي زيه المميز ثم يقوم بخلعه فتجد شخصا هزيلا يقبع خلف الرداء.

مخرج فيلم باتمان “مات ريفز” دافع أيضا عن اختيار روبرت باتينسون، مؤكدا أنه الممثل الأفضل حاليا للقيام بباتمان، خاصة أن الممثلين الذين قاموا بأداء الشخصية على الشاشة الكبيرة بداية من آدم ويست ومايكل كيتون وانتهاء بكريستيان بيل وبن أفليك غير متشابهين ويختلفون، فهناك الكسول والنشيط وجاذب النساء والمرح والسوداوي، فلماذا يقبل الجمهور جميع هذه الشخصيات وتقفون عند باتينسون؟

وأكد ريفيز الذي أخرج من قبل أفلام مهمة مثل “كلوفر فيلد” (Cloverfield)، و”كوكب القرود” (The Planet of the Apes) أن شخصية باتمان جاذبة وهم كانوا بحاجة لسرد مختلف ومنظور جديد لباتمان، وكذلك تكون مرتبطة بالجمهور، وهو ما يعد الناس بأنهم سيجدونه في الفيلم الجديد.

قصة باتمان
يستعرض فيلم “باتمان” بدايات شخصية المحقق والفارس المظلم؛ تلك الفترة المتخبطة، حيث لم يكن بروس وين المتخبط قد استطاع التمكن بعد من باتمان، تلك الفترة التي بدأ فيها باتمان، ولهذا الأمر قرر مات ريفز مخرج وكاتب سيناريو الفيلم أن يعود لقراءة كوميكس باتمان (العام الأول)، والتي كانت من تأليف الكاتب المهم فرانك ميلر، ولكن لأن القصة كانت في بدايتها تماما انتقل ريفز للعام الثاني في حياة باتمان.

تستعرض قصة فيلم “باتمان” أيضا عددا كبيرا من الشخصيات المهمة في حياة فارس الظلام، مثل المحقق جيمس جوردون وسيلينا كايل (كاتومان) وأزوالد كوبيلبوت “الرجل البطريق” ورجل العصابات كارمين فالكون والقاتل المتسلسل رديلر أو رجل الألغاز.

تدور قصة الفيلم حول شخصية رجل الألغاز ريدلر الذي يبدأ في سلسلة اغتيالات بمدينة جوثام تطال عددا كبيرا من رجال الأعمال والسياسيين؛ مما يجعل باتمان مضطرا للتحقيق في هذا الأمر وكشف شبكة كبيرة من الفاسدين وأمورا ربما تمس شخصيته الحقيقية بروس وين وعائلته.

تستعرض قصة فيلم باتمان عددا كبيرا من الشخصيات المهمة في حياة فارس الظلام (مواقع التواصل الاجتماعي)
طاقم العمل
قرر ريفز الاستعانة بطاقم مساعد لباتينسون خلال أحداث الفيلم من الممثلين ذوي الشعبية والقدرات التمثيلية العالية، فنجد المخضرم أندي سيركس يقوم بشخصية ألفريد الخادم الأمين المخلص لباتمان وأحد القلائل الذين يعرفون هويته الحقيقية كبروس وين، ويقوم بدور الرجل البطريق كولين فاريل، وتقوم زوي كرافيتز بشخصية كات ومان، ويقوم جون تورتورو بدور رجل العصابات كارمين فالكون، بينما يؤدي بول دانو شخصية رجل الألغاز ريدلر، وأخيرا يقوم النجم جيفري رايت بشخصية المحقق جيمس جوردون.

العالم القوطي
يعود باتمان مرة أخرى للأجواء القوطية، وليس فقط في الشكل المعماري المميز كأفلام المخرج تيم بيرتون مخرج الأفلام القديمة، ولكن ينعكس هذا أيضا على شخصية باتمان الشابة في أحداث هذا الفيلم، وباتمان هنا نسخة معذبة مثل شخصية دراكيولا في نسخة برام ستوكر.

القلاع الضخمة التي تلقي بظلالها على الجميع، وهكذا فقلعة وين هنا تلقي بظلالها على مدينة جوثام، بينما شخصية بروس وين معذبة وتحاول التخلص من عذابها فتخرج للنور شخصية باتمان، الطفل الذي فقد والديه وهو في العاشرة من عمره ويعاني من صراعات كثيرة ويرغب في الانتقام والثأر؛ لكنه لا يعرف كيف يخرج باتمان المتخبط في داخله، كما لا يدري ما الذي يرغب به بالضبط، إنها الروح المعذبة التي سوف تعيد التوازن لبروس وين.

يرى المخرج مات ريفز أننا خلال الأعوام الـ50 الماضية شاهدنا النسخ المتزنة من باتمان، وهي النسخ المستقرة التي مرت بصراعاتها الداخلية ووصلت لشكل شبه نهائي، بينما هنا سنشاهد النسخة المضطربة من باتمان؛ نسخة الخفاش التي تسعى وتبحث وتفهم وتحاول الوصول للاستقرار، وهذه النسخة غير المستقرة ستكون أقرب للجمهور من النسخ الماضية.

عرض باتمان

يؤكد النقاد الذين شاهدوا العروض المبكرة للفيلم أنه نسخة أكثر سوداوية من فارس الظلام، حيث إن مدة العرض تصل إلى 3 ساعات تقريبا، وهو أكثر سوداوية وعنفا من جميع النسخ السابقة من باتمان، وعلى الرغم من هذا يؤكد أغلب النقاد الذين شاهدوا باتمان أنه أكثر واقعية حتى من ثلاثية كريستوفر نولان التي عرضت في بداية القرن الحالي.

كما أوضح نقاد أن الفيلم أيضا نقد لعالم الأبطال الخارقين، فهو يوجه سياق النقد ولتساؤلات حول هذه الشخصيات المقنعة ومن عليه عبء محاسبتهم والتعامل مع أخطائهم، وهل المجتمع قادر على محاسبتهم.

وتكلف إنتاج فيلم باتمان ما يعادل 200 مليون دولار وسوف يعرض (اليوم الخميس) الثالث من مارس/آذار في أغلب دول العالم، وغدا الرابع من مارس/آذار في الولايات المتحدة الأميركية وأميركا الشمالية، وسوف يكون متاحا للعرض عبر شبكة “إتش بي أو ماكس” (HBO max) في 18 أبريل/نيسان المقبل، بينما تم إيقاف عرضه في روسيا مع احتدام العمليات العسكرية الروسية ضد أوكرانيا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى