أخبار محلية

خبراء أتراك يحذرون من انتشار بعوضة “النمر الآسيوي” في إسطنبول

حذر خبراء أتراك من انتشار بعوضة “النمر الآسيوي” في إسطنبول، لافتين إلى قدرتها على نقل العديد من الأمراض الخطيرة.

وقالت صحيفة “سوزجو”، بحسب ما ترجمه موقع “الجسر ترك”، إن بلدية إسطنبول الكبرى عقدت اجتماعاً لمناقشة التدابير الواجب اتخاذها للحد من انتشار بعوض “النمر الآسيوي” في المدينة.

ونقلت الصحيفة عن عضو الهيئة التدريسية في كلية الطب البيطري بجامعة إسطنبول، كرم أوتر، قوله إن هذا النوع من البعوض ظهر في تركيا للمرة الأولى قبل 10 أعوام عند معبر “إيبسالا” الحدودي مع اليونان، وشوهد في مناطق مختلفة من إسطنبول خلال السنوات الـ 3 الماضية.

وأضاف: “تتميز بعوضة النمر بأنها أكثر عدوانية من بقية أنواع البعوض، كما أنها قادرة على نقل العديد من الأمراض، مثل حمى غرب النيل وفيروس “زيكا” والتهاب الدماغ والحمى الصفراء”.

وتابع أن بعوضة النمر تتمتع بقدرة عالية على التكيف البيئي وتحمّل درجات الحرارة المنخفضة، وأن معظم الشكاوي الواردة في إسطنبول كانت لأشخاص رصدوا انتشار ذلك النوع من البعوض صباحاً في الحدائق والمنتزهات.

وأكمل أن دراساتهم الأولية أظهرت انتشار البعوض في عدة مناطق من إسطنبول، على رأسها “بيه كوز” و”سارير” و”زيتون بورنو” و”أرناؤوط كوي”.

وختم بالقول إن بعوض النمر يعيش بشكل خاص في المياه الراكدة التي من صنع الإنسان، مشدداً على ضرورة التخلص من تلك المياه في حال وجودها داخل المنازل والحدائق وعلى الشرفات.

اكتب تعليق

زر الذهاب إلى الأعلى