الرئيسية / أخبار تركيا / يلدرم: أوروبا تتعامل مع ملف اللاجئين على أساس أمني وليس إنساني

يلدرم: أوروبا تتعامل مع ملف اللاجئين على أساس أمني وليس إنساني

أعلن رئيس الوزراء التركي بن علي يلدرم، أنه تم نقل ملف المهاجرين واللاجئين من مؤسسة الإغاثة “أفاد” إلى الإدارة العامة للهجرة التابعة لوزارة الداخلية، وذلك من أجل تنظيم وتنسيق قضايا اللاجئين بشكل أفضل.

جاء ذلك خلال كلمته اليوم، في ندوة الهجرة والاندماج التي عقدت في العاصمة أنقرة.

وأضاف يلدرم، أن مشكلة الهجرة هي من أهم المشاكل التي تواجهها البشرية اليوم، وتظهر بيانات الأمم المتحدة أن 3 في المئة من سكان العالم يعيشون خارج بلدانهم، أي أن عدد المهاجرين في العالم يتجاوز 60 مليون شخصا.

وأشار يلدرم إلى إنه “يجري التعامل مع موضوع الهجرة في أوروبا ليس على أساس إنساني بل على أنها مسألة أمنية، ولا ننسى أن أوروبا وأمريكا تشكلت من قبل المهاجرين”.

شاهد ايضا:  رساله سارة من اردوغان الى السوريين

وأشار يلدرم، إلى أن أكبر 21 دولة تتألف من المهاجرين، وأن العديد من الدول تشكلت وتطورت من قبل المهاجرين.

شاهد:إعادة فتح التسجيل على كرت PTT

وشدد قائلا: “إن الدول بحاجة إلى التعامل مع أسباب الهجرة وليس عواقبها”، مشيراً أن أسبابها تكمن في الإرهاب العالمي وغياب السلطة، والحكومات غير العادلة، والاضطهاد.

وأكد يلدرم أن تركيا لن تقف بوجه اللاجئين الهاربين من الاضطهاد قائلاً: “إن أبوابنا مفتوحة دائما أمام المضطهدين وطالبي اللجوء، وقد استضفنا موجات كبيرة من المهاجرين وما زلنا نواصل القيام بذلك”.

ويذكر أن تركيا شهدت حركة لجوء كبيرة مع الأشهر الأولى لانطلاق الثورة، في آذار/ مارس 2011 وحتى أواخر عام 2015، وعملت منظمة الإغاثة والكوارث الطبيعية “أفاد” على إيواء أكبر عدد ممكن من اللاجئين في 24 مخيمًا منتشرًا على الحدود السورية- التركية، في ولايات أورفة، وهاتاي، وماردين، وأضنة، وملاطيا، وأديامان، ومرعش، وعثمانية، وكلس، وعنتاب.

لتصلك اخبار تركيا العاجلة انضم لقناتنا على التلجرامhttps://t.me/turvices

في حال اعجبك الموضوع اضغط اعجبني

Leave a Reply

%d bloggers like this: