محلي

وزير: إعادة فتح جسر الفاتح في إسطنبول باستثناء جانب واحد

أعلن وزير النقل والبنية التحتية، تشاهيت تورهان، مساء السبت، انتهاء المرحلة الأولى من إجراء أعمال الصيانة في جسر السلطان محمد الفاتح (جسر البسفور الثاني)، بمدينة إسطنبول.

وذكر تورهان، في تصريح صحفي، أوردته صحيفة “حرييت”، أنه سيتم فتح الجسر أمام حركة المرور ابتداءً من هذه الليلة، باستثناء جانب واحدة من منصة الجسر سيبقى مغلقًا مع تواصل العمل المكثف للانتهاء من أعمال الصيانة.

وأضاف أنه تم الانتهاء من المرحلة الأولى من العمل قبل الوقت المستهدف، متابعًا أنه إذا كانت الظروف الجوية مناسبة ولم تكن هناك مشاكل غير متوقعة، فمن المخطط الانتهاء من المرحلة الثانية قبل عيد الأضحى.

وأشار تورهان إلى أنه إذا كانت هناك حاجة لإصلاحات البنية الفوقية التي سيتم إجراؤها في المستقبل، فيجب تجديد الطبقة العليا فقط حتى لا تتأثر حركة المرور كثيرًا.

كانت مدينة إسطنبول شهدت المزيد من الاختناقات المرورية على جسر السلطان محمد الفاتح (جسر البسفور الثاني)، بسبب أعمال الصيانة التي بدأت في 27 يونيو الماضي.

وقالت المديرية العامة للطرق السريعة في بيان وقتها، إن المشروع يشمل استبدال طلاء الإسفلت على الجسر -أحد جسور مضيق البوسفور الثلاثة الذي يربط بين آسيا وأوروبا.

وخلال المرحلة الأولى من أعمال الصيانة، جرى إغلاق أربعة ممرات في الجزء الجنوبي من الجسر في اتجاه أوروبا وآسيا، مما قلل عدد الممرات إلى مسارين في كل اتجاه.

ويعد جسر السلطان محمد الفاتح عبارة عن مبنى معلق شُيّد قبل 30 عامًا ويمتد بين منطقتي بيكوز في اسطنبول على الجانب الآسيوي وساريير على الجانب الأوروبي.

وعبرت حوالي 170 ألف سيارة في المتوسط الجسر كل يوم في عام 2018 ، حسب البيانات الرسمية.

نيو ترك بوست

تابع الخبر

مقالات ذات صلة

اكتب تعليق

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق