اقتصاد

الولايات المتحدة تلغي نظام التعامل التجاري التفضيلي مع تركيا

يدخل إلغاء نظام التعامل التجاري التفضيلي الذي تطبقه واشنطن في معاملاتها التجارية مع تركيا، حيز التنفيذ اعتباراً من اليوم الجمعة، وعليه سيتم استبعدها تركيا من قائمة الدول النامية المستفيدة من هذا البرنامج الخاص بالاستيراد.

وقال الرئيس الأمريكي في بيان صادر عن المكتب الصحفي للبيت الأبيض، “توصلت إلى استنتاج مفاده أنه من المستحسن، بالنظر إلى مستوى التنمية الاقتصادية في تركيا، إلغاء صفة تركيا باعتبارها دولة نامية مستفيدة من هذا البرنامج، اعتبارا من 17 مايو 2019”.

وأوضح بيان البيت الأبيض أن الرئيس الأمريكي أخطر الكونغرس والسلطات التركية بقراره مسبقا في 4 مارس/آذار الماضي.

وتركيا واحدة من 120 دولة تشارك في نظام التفضيلات المعمم وهو أقدم وأضخم برنامج أمريكي للمعاملة التجارية التفضيلية.

وفي أوائل آذار / مارس الماضي، أعلن الممثل التجاري الأمريكي، أنه لم يعد من حق تركيا المشاركة في برنامج ”نظام التفضيلات المعمم “لأنها ”متقدمة اقتصاديا بما يكفي”.

وقال ترامب في رسالة للكونغرس “على مر العقود الأربعة والنصف التي استفادت خلالها تركيا من وضع نظام الأفضليات المعمم للدول النامية نما اقتصاد تركيا وتنوع”، مؤكدا أن واشنطن تبقى متلزمة بتجارة عادلة ومتبادلة مع أنقرة.

من جهتها انتقدت تركيا القرار الاميركي، وأوضحت وزيرة التجارة التركية روهصار بكجان، أن قرار الإدارة الأمريكية “يخالف هدفنا المشترك ببلوغ حجم تبادل تجاري يبلغ 75 مليار دولار وسيترك من جانب آخر أثرا سلبيا على الشركات الصغيرة والمتوسطة الاميركية”.

ويستهدف برنامج  ”نظام التفضيلات المعمم ” تشجيع التنمية الاقتصادية في البلدان المستفيدة عن طريق إلغاء الرسوم على آلاف المنتجات.

وذكر الموقع الإلكتروني لمكتب الممثل التجاري الأمريكي أن واردات الولايات المتحدة من تركيا في إطار البرنامج بلغت 1.66 مليار دولار في 2017 بما يشكل 17.7 في المئة من إجمالي وارداتها من تركيا.

وأضاف أن فئات الواردات التي تتصدر البرنامج هي السيارات ومكوناتها والحلي والمعادن النفيسة والقطع الحجرية.

تابع الخبر

مقالات ذات صلة

اكتب تعليق

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق