الرئيسية / هجرة ولجوء / منظمة الامن والتعاون الاوربية “ذروة أزمة اللاجئين الانسانية باتت خلفنا”وانتهت

منظمة الامن والتعاون الاوربية “ذروة أزمة اللاجئين الانسانية باتت خلفنا”وانتهت

قالت منظمة الأمن والتعاون الأوروبية إن أزمة تدفق اللاجئين إلى أووربا “انتهت”، والأولوية اليوم باتت لدمجهم في المجتمعات الجديدة.

وفي تقريرها السنوي حول الهجرة،  جاء أن “ذروة أزمة اللاجئين الانسانية باتت خلفنا، والأولوية باتت اليوم للاندماج الذي يشكل تحديًا للسياسات الوطنية والعالمية.”

من جانبه، قال ستيفانو سكاربيتا، مدير التوظيف والعمل والشؤون الاجتماعية في المنظمة، إن تدفق اللاجئين “غير المسبوق” عام 2015 تراجع “بشكل ملحوظ”، منذ العام الماضي وحتى النصف الأول من العام الجاري، بحسب ما نقلت وكالة “فرانس 24”.

وأضاف أن “الكثير ممن وصلوا الى أوروبا هربًا من بلدان تشهد نزاعات سيبقون على الأرجح لبعض الوقت” وتابع “حان الوقت للتركيز على طريقة مساعدة هؤلاء الناس على الاستقرار في بلدان الاستقبال” وعلى الاندماج في سوق العمل”.

وتشير البيانات إلى أن أكثر من 1,6 مليون طلب لجوء قد سُجّل في الدول الأوروبية عام 2016، ومن إجمالي هؤلاء حصل نحو 1.5 مليون شخص على حق اللجوء، بحسب التقرير.

وأشار التقرير إلى أن أكثر من نصف اللاجئين في أوروبا قدموا من سوريا والعراق وأفغانستان، في حين يمثل النصف الثاني اللاجئين القادمين من إفريقيا وبقية دول العالم التي تشهد نزاعات.

وعن الاندماج اعتبر سكاربيتا أن تغيرات مهمة آخذة في التحقق بما يحسن مستوى اندماج اللاجئين، مشيرًا إلى أن البرنامج الذي اعتمدته السويد وألمانيا “مثاليين”، وذلك رغم “تسجيل بعض التأخر” في السياسات العامة لبعض الدول الأخرى.

ودعا سكاربيتا في نهاية التقرير إلى جعل سياسات الاندماج أولوية ليس فقط على المستوى الوطني بل أيضًا الدولي مع ما تشكله من كلفة اقتصادية وتأثير على العلاقات الدولية.

لتصلك اخبار تركيا العاجلة انضم لقناتنا على التلجرامhttps://t.me/turvices

في حال اعجبك الموضوع اضغط اعجبني

Leave a Reply

%d bloggers like this: