المانيا

مقترح اوربي جديد خبيث يهدد الاجئين

اكدت المحكمة الإدارية العليا بمدينة مونستر الألمانية اليوم الثلاثاء قرار المكتب الاتحادي للهجرة واللاجئين بمايالي :­

­ بمنح اللاجئين السوريين حق ”الحماية الجزئية“ الذي يحجب عنهم الحصول على جميع الحقوق المنبثقة من صفة لاجئ، بما في ذلك حق لّم الشمل. ­ ارتأت المحكمة الالمانية حسب ماذكره موقع دويتشه فيله أن كل لاجئ من سوريا غير مهدد حين عودته إلى بلاده بملاحقة سياسية أو بالتعرض إلى سجن والتعذيب، يتم منحه حق ”الحماية الجزئية“ فقط. .. وهي درجة حماية مؤقتة ..الي ان تهدأ الاحداث بسوريا ، ويتم اعادته مرة اخري الي سوريا ..

شاهد ايضا:  لاجئ سوري: عاش حياة السجن في ألمانيا

.. ويأتي ذلك بعد أن رفع رب أسرة سوري الجنسية، التماسًا بالطعن في قرار المكتب الاتحادي للهجرة واللجوء للاعتراف به كلاجئ. وهو ما رفضته المحكمة الإدارية العليا في قرارها هذا. يذكر أنه في مدينة مونستر وحدها هناك نحو 1900 قضية طعن بهذا الخصوص، مقابل 12 ألف و300 قضية أخرى موزعة على جميع المحاكم الإدارية العليا السبعة في ولاية شمال الراين وستفاليا، وفق ما نقلته صحيفة ”هامبورغر أبندبلات“ عن مصدر قضائي .

شاهد ايضا:  ألمانيا تعتزم استقبال نحو 25 بالمئة من اللاجئين عبر البحر المتوسط

ومن المفترض أن يحدد قرار المحكمة هذه نهاية اخيرة لكل القضايا العالقة على الأقل في مدينة مونستر. المصدر: W.D

تابع الخبر

مقالات ذات صلة

اكتب تعليق

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق