اخبار متفرقه

مساع تركية لمنع بيع مصحف عثماني بمزاد علني في بريطانيا

تُجري وزارة الثقافة والسياحة التركية مباحثات لمنع بيع مُصحف كتبه خطّاط عثماني مشهور في القرن السادس عشر الميلادي، في مزاد علني ببريطانيا، على خلفية تلقيها بلاغًا حول تهريب المصحف إلى خارج البلاد.

وقالت مصادر رسمية إن الوزارة تلقت بلاغًا يُفيد بأن المصحف الذي كتبه الخطاط العثماني “مصطفى دادا”، والموجود في دار “كريستي” للمزادات في لندن، خرج من تركيا بطريقة غير قانونية.

والخطاط “مصطفى دادا”، الذي كتب المصحف المذكور بخط “الثُلُث”، هو نجل “شيخ حمد الله” مؤسس مدرسة الخط العثماني، والمعروف بمعلّم الخط للسلاطين العثمانيين.

وفي هذه الأثناء، أعلنت دار “كريستي” في العاصمة البريطانية، فتح المصحف التاريخي للبيع في المزاد العلني بسعر أولي 120 ألف جنيه أسترليني، وفقًا للمصادر ذاتها.

وأضافت المصادر: “على إثر ذلك، تواصلت مديرية الإرث الثقافي والمتاحف التابعة للوزارة، مع شركة المزادات المعنية ببيع المصحف، بواسطة وزارة الخارجية التركية”.

وطالبت المديرية شركة المزادات، عبر رسالة أوصلتها السفارة التركية في لندن، بالتراجع عن بيع المصحف التاريخي النادر الذي تم تهريبه إلى خارج الأراضي التركية.

وتهدف وزارة الثقافة والسياحة التركية، من خلال مباحثاتها مع الشركة، إلى منع بيع المصحف في المزاد العلني المقرر إجراؤه يوم 26 أكتوبر/تشرين الأول الجاري، واستعادة المصحف المذكور.

للأستمرار في وصول اخبارنا يرجى متابعتنا على الفيس بوك عن طريق الضغط على زر أعجبني
تابع الخبر

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى