تركيا

محرم إينجه يحرض الأتراك على السوريين ويهاجم أردوغان .. وهذا ما قاله

قال المرشح عن حزب الشعب الجمهوري محرم إينجه وهو أقوى المنافسين المحتملين للرئيس التركي الحالي رجب طيب أردوغان، أن سياسة حزب العدالة والتنمية الحاكم والرئيس أردوغان أوصلت الليرة التركية إلى 4 ليرات مقابل الدولار، وذلك باتخاذ الحزب سياسة الباب المفتوح أمام السوريين على حد قوله.

وحذر محرم إينجه من لجوء 2.5 مليون سوري آخرين في المستقبل مستنداً بذلك على تحذيرات للأمم المتحدة حول خطورة الوضع في إدلب وأن إحتمالية لجوء 2.5 مليون لاجئ سوري إلى تركيا أمر يمكن حدوثه في حال تعرضت المدينة والتي تحتضن لا يقل عن 4 مليون سوري إلى هجوم عسكري.

وتابع إينجه أنه وفي حال حدث هذا السيناريو فسنشهد أيام سوداء، محذراً من التصويت للرئيس التركي رجب طيب أردوغان قائلاً: لو حصل وإنتخبتم اردوغان فتقعوا تدهور الليرة التركية إلى 8 أو 10 ليرات مقابل الدولار.

جاء تصريح إينجه في خطاب جديد له أمام أنصار حزب الشعب الجمهوري المعارض في مدينة أوردو شمال تركيا.

المصدر تركيا بالعربي

للأستمرار في وصول اخبارنا يرجى متابعتنا على الفيس بوك عن طريق الضغط على زر أعجبني
تابع الخبر

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى