أخبار تركيا

ما حقيقة اعتقال لاجئين سوريين في مدينة قونيا التركية؟

شاهد:ما حقيقة إلغاء إذن السفر

شاهد:كيف تخفض فاتورة الكهرباء وغاز الطهي والتدفئة بتركيا

تداول ناشطون عبر مواقع التواصل الاجتماعي انباء عن قيام السلطات الأمنية في ولاية قونيا بحملة اعتقالات طالت عشرات السوريين والأتراك بتهم السلب والنهب والشغب وغيرها.

وقال ناشطون إن قوات الأمن التركية ألقت القبض يوم الجمعة 23 حزيران الحالي على نحو 80 شخصاً بينهم سوريون يقطنون في أكبر تجمع للاجئين السوريين في منطقة “شمس تبريزي” بمدينة قونيا.

وبحسب مصادر في المدينة فقد وجهت السلطات التركية إلى الموقوفين تهم حيازة اوراق ثبوتية وكماليك وأعمال الشغب والنهب والسرقة والاحتيال وقد تم إطلاق سراح البعض منهم ممن لم يثبت تورطه بأعمال كهذه.

ولاقت هذه الحملة صدى طيباً لدى السوريين الذين يرغبون أن يسود الأمن ويعم السلام على أرض تركيا مؤكدين على ضرورة محاسبة المخطئين ومرتكبي الأعمال التي تخل بالأمن أياً كان الشخص سواء سورياً أو تركياً.

ويرى متابعون ان حملة الاعتقالات هذه تأتي في وقتها الطبيعي ومن صلب عمل السلطات الأمنية التي تسعى لتوفير الأمن والأمان في كافة المدن التركية.

وتشدد الحكومة التركية من إجراءاتها الأمنية وخاصة على الحدود مع سوريا وعلى المعابر الحدودية خشية تسلل عناصر إرهابية إلى داخل تركيا ما يجعلها تمنع دخول السوريين إلى أراضيها بطرق غير شرعية.

وينتشر السوريون في مختلف المناطق والمدن التركية ويعيشون في أبنية سكنية استأجروها على حسابهم الخاص ويعتمدون في تأمين متطلبات المعيشة على أعمالهم الشخصية واستثماراتهم الصغيرة إضافة لما تقدمه المنظمات الإنسانية والجمعيات الإغاثية من مساعدات غذائية وغيرها.

وبحسب ما ذكر مسؤولون في إدارة الكوارث الطبيعية التركية آفاد فإن مدينة إسطنبول تستضيف العدد الأكبر من السوريين اللاجئين في تركيا، ويبلغ عددهم 484 ألفاً و810 سوريين من أصل ثلاثة ملايين.

وتأتي ولاية شانلي أورفا في المرتبة الثانية بـ 425 ألفاً و542 سورياً، تليها هاتاي بـ 389 ألفاً و297 ثم غازي عينتاب بـ 332 ألفاً و56 ثم أضنة بـ 160 ألفاً و765 ثم مرسين 149 ألفاً و929 ثم كليس بـ 125 ألفاً و790 سورياً.

يذكر أنّ مليونين و782 ألفاً و146 سورياً في تركيا يعيشون خارج المخيمات و 246 ألفاً و80 لاجئاً يعيشون في مراكز إيواء اللاجئين المؤقتة (المخيمات) من أصل 4 ملايين و900 ألف سوري ممن اضطرو إلى اللجوء إلى الدول الأخرى، عقب الحرب التي أعلنها نظام الأسد على الشعب السوري المطالب بالحرية والكرامة منذ العام 2011.

 

لتصلك اخبار تركيا العاجلة انضم لقناتنا على التلجرامhttps://t.me/turvices

في حال اعجبك الموضوع اضغط اعجبني

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

Leave a Reply

%d bloggers like this: