ما أسباب وقف تمديد جوازات السوريين في تركيا ودول أخرى؟ ومتى سيستأنف التمديد؟

عادت مشكلة تمديد الجوازات في عدد من الدول لتؤرق السوريين اللاجئين والمقيمين فيها، وذلك بعد قرار نشرته القنصليات السورية في تركيا والأردن والكويت والسودان يقضي بوقف استلام معاملات تمديد الجوازات بشكل نهائي حتى إشعار آخر

وذكرت القنصلية السورية في اسطنبول في بيان لها أنه “تم إيقاف العمل بلصاقات تمديد جوازات ووثائق السفر السورية اعتباراً من تاريخ 23-04-2017” مضيفة أنه سيتم إصدار تعليمات جديدة بهذا الشأن على الموقع الإلكتروني للقنصلية العامة

وأثار القرار توجس السوريين في تلك الدول بمختلف توجهاتهم وخاصة أولئك الذين انتهت فترة صلاحية جوازاتهم أو شارفت على الانتهاء

الخبير القانوني مصطفى خميس في حديث لشبكة غربتنا قال “بتصوري أن قرار وقف التمديد هدفه رفع أجور التمديد على غرار قرار كان من المتوقع الإعلان عنه قبل أيام يقضي بمنح الجواز الفوري للسوريين المغتربين مقابل مبلغ 800 دولار”

واعتبر خميس أن قرار الإيقاف لن يطول لأن “التمديد لايزال مستمراً في الداخل السوري”، مرجحاً استئناف التمديد بعد نحو أسبوع لكن بتعليمات تنفيذية جديدة حول آلية منح وتمديد الجوازات في تلك الدول متوقعاً أن تكون أجور التمديد الفوري 400 $

وعلى الرغم من أن قرار الإيقاف يتعلق بتمديد الجوازات إلا أن خميس أكد أن “ما جرى فعلياً هو وقف تمديد وتجديد واستصدار الجوازات من قنصليات تلك الدول”

مصطفى لفت إلى أن “ألمانيا لم تعد تقبل بالجوازات التي عليها لصاقات تمديد ما يشير إلى أن القرار قد يكون تمهيداً لإصدار وثيقة أو جواز جديد مختلف عن القديم لا يمكن تمديده، وإنما يجب استبداله مثلاً كل عامين ولكن يبقى ذلك مجرد احتمال وتحليل”.

جدير بالذكر أن تكلفة تمديد جوازات السوريين من القنصليات مرتين لمدة أربع سنوات كانت بقيمة 225 دولاراً فيما كانت تكلفة استخراج الجواز الجديد 425 دولاراً

اكتب تعليق