قوات الأمن التركي في ولاية بورصة تنقذ الولاية من تفجير ارهابي كبير

0

أنقذت قوات الامن التركي ولاية بورصة من تفجير ارهابي كان سيستهدف مقرا للشرطة شمالي البلاد.

وقالت مصادر اعلامية، وفق متابعة تركيا الان، أن الاجهزة الامنية القت القبض على عنصر من تنظيم “داعش” الإرهابي، كان يخطط لتفجير المخفر.

وأوضحت المصادر ان الامن تعثر بهذا الارهابي عندما كان يواصل تحقيقاته في عمليات إضرام نار في 5 مصانع لمواد الأثاث، بمنطقة إنغول التابعة لبورصة، بين يوليو/ تموز الماضي، وأغسطس/ آب الجاري.

ولدى مراجعة تسجيلات كاميرات المراقية بالطرقات، لاحظت الشرطة قيام شخص بتصوير عمليات إشعال الحراق في المصانع، بواسطة هاتفه المحمول، ما دفعها إلى توسيع عملية التحقيق، والوقوف عند احتمال ارتباطه بتنظيم إرهابي.

وأشارت الى ان الامن استطاع من خلال التحقيقات الموسعة تحديد مكان الدراجة الهوائية التي أظهرتها الكاميرات، حيث نفذت عملية دهم للعنوان.

وعثرت الفرق الامنية في منزله على رايات لـ “داعش” الإرهابي، و3 منظومات تفجير، و3 سترات ملغومة، ومواد أولية مستخدمة في صناعة المتفجرات.

ومن خلال التحقيقات اعترف المدعو “م. أ”، بأنه لا يستخدم شريحة اتصال في هاتفه، وإنه يتصل بعناصر التنظيم عبر الإنترنت.

واقر كذلك بأنهن فذ عمليات إضرام نار في المصانع، بناء على تعليمات “داعش”، وأنه شارك في أنشطة إرهابية ضمن صفوفه في سوريا، عامي 2017 و2018، لافتا إلى أنه خضع لدورات صناعة المتفجرات هناك.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد