اخبار متفرقه

فسيفساء عمرها 1600 عامًا تغطي أرض مسجد الفاتح في طرابزون

شاهد:ما حقيقة إلغاء إذن السفر

شاهد:كيف تخفض فاتورة الكهرباء وغاز الطهي والتدفئة بتركيا

يقع مسجد الفاتح الكبير (Fatih Büyük Camii) في منطقة أورتاحصار (Ortahisar) بولاية طرابزون (Trabzon) شرق تركيا.

وقد شُيّد المسجد في بناء تاريخي قديم يعود للعصر الروماني، كان كنيسة شُيّدت على أطلال معبد روماني من قبل ابن شقيق الإمبراطور الروماني قسطنطين في القرن الرابع قبل الميلاد.

وفي عام 1461 للميلاد فتح السلطان محمد الفاتح طرابزون، وحوّل الكنيسة إلى مسجد الفاتح الكبير.

وبدأت مديرية المؤسسات الإقليمية في طرابزون منذ أكثر من عام أعمال ترميم وإصلاح المسجد بميزانية لسنة واحدة، إلا أنها فوجئت أثناء الترميم باكتشاف فسيفساء تغطي أرض المسجد بمساحة أكثر من 100 متر مربع ولوحات جدارية عمرها 1600 عامًا.

وبعد هذا الاكتشاف تمت الاستعانة بعلماء آثار لتنظيف الفسيفساء ومتخصصين في العصور القديمة ومتخصصين في التاريخ التركي ليعملوا جميعا في ترميم المجلس وإحياء تاريخه.

وفي حديث لوكالة دوغان التركية للأنباء، قال مدير المؤسسة الإقليمية أورهان قهوجي: “سنحمي هذه الفسيفساء على أرض المسجد بسطح زجاجي، ورفعنا ميزانية الترميم إلى 2.5 مليون ليرة تركية (تعادل 600 ألف دولار تقريبا)، وسننهي أعمال المسجد في رمضان القادم.”

وأضاف قهوجي: “سيصبح لدينا آيا صوفيا ثانية في طرابزون، سيفتح المسجد للسياح المحليين والأجانب في أوقات محددة بالأسبوع خارج مواعيد الصلاة. سينبهر العباد والسياح بالصورة الجمالية للمسجد، فقد زادت هذه الفسيفساء قيمة المكان وجذبت الأنظار إليه”.

ومن المقرر أن تفتتح السلطات الرسمية المسجد أمام الزوار رغم استمرار أعمال الترميم.

لتصلك اخبار تركيا العاجلة انضم لقناتنا على التلجرامhttps://t.me/turvices

في حال اعجبك الموضوع اضغط اعجبني

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

Leave a Reply

%d bloggers like this: