اخبار تركياكورونا

شاب تركي تعافى من “كورونا” يروي تفاصيل إصابته وتعافيه

كشف أحد المصابين بفيروس “كوورنا” في تركيا عن تجربته وصراعه مع المرض وكيف تغلب عليه.

وفي التفاصيل، قالت صحيفة “ديلي صباح” التركية إن الشاب، “علي يلدرم” كان أحد المتعافين من فيروس كورونا، ونقلت عنه تجربته مع المرش منذ بداية ظهوره.

وأضافت الصحيفة، أن يلدرم بدأ يشعر في أول الأمر مدبالقشعريرة والإسهال بشكل شديد، دون أن يصاب بالحمى أو ارتفاع درجات حرارته والتي تعد أبرز ظواهر الإصابة بالفيروس.

وأضاف عن الأعراض، أنه عانى أيضاً من تقيؤ وتعب أفقده وعيه، ما استدعى نقله للمستشفى للكشف عن حالته دون علمه بالإصابة بالفيروس المستجد.

وأوضحت، قبل أن يفقد الوعي شعر بوهت وفقدان للشهية ما عدا اللبن، كما أنه كان يرغب بتهوية غرفته بين الحين والآخر.

وأشارت، في المستشفى تم إجراء الفحوصات الطبية له وإعطاؤه بعض الأدوية التي شعر من خلالها بتحسن كبير في صحته، وبعد ذلك تم نقله لمستشفى آخر.

وبين أنه بقي في المستشفى فترة 10 أيام، بعد اكتشاف إصابته بفيروس “كورونا”، وتضرر الرئتين بشكل كبير جراء الإصابة بالفيروس.

ولفتت أنه طوال فترة الحجر الصحي داخل المستشفى لم ينقطع عن ممارسة الرياضة وتهوية غرفته.

وختم حديثه موجهاً نصيحة للناس المستخفين بالمرض، لضرورة اتباع الإجراءات الوقائية والتزام الكمامات عند الخروج من المنزل وعدم الخروط إلا في حالات الضرورة.

المصدر : تركيا الآن

 

ملاحظة هامة :للحصول على اخر الأخبار بالعربية اول باول لاتنسى الأعجاب بصفحتنا على الفيس بوك:

تابع الخبر

مقالات ذات صلة

اكتب تعليق

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق