حادث سير يقلب حياة امرأة رأساً على عقب.. استيقظت من الغيبوبة لتجد نفسها تتكلم الروسية بطلاقة!

تعرضت خديجة، التي تدير مركزاً للتجميل في منطقة أوصمانية في إسطنبول، لحادث سير، ونُقلت إلى المشفى بعد تلقيها ضربةً في الرأس، وبقيت في العناية المركزة لـ10 أيام، ولقيت في البداية صعوبةً في الكلام، وبعد شهر في المشفى نقلت إلى البيت.

وبعد أربعة شهور من الحادث، حسب صحيفة “سي إن إن” التركية، استيقظت خديجة في الصباح، حيث لاحظت تغيُّراً ملحوظاً في صوتها وطريقة كلامها، ليظن الجميع أنها تتكلم اللغة الروسية.

خديجة التي لا تتقن اللغة الروسية قالت: “استيقظت في الصباح الباكر ولاحظت وجود شيء غير طبيعي، ولكني لم أكن أعلم أنني أعاني من مشكلة في النطق والكلام، اعتقدت أنه بذهابي إلى العمل سأتحسن، ولكن لم يفهم أحد كلامي من الموجودين، وقالوا إنني أتحدث اللغة الروسية.. وبعدها بدأت ببطء أعود إلى طبيعتي، ولكني ما زلت أتحدث بلهجة روسية، كمن يتعلم التكلم باللغة التركية”.

اكتب تعليق