جبهة النصرة تسيطر على معبر خربة الجوز

سيطرت جبهة النصرة مساء اليوم الاحد 23 تموز/يوليو، على معبر خربة الجوز الإنساني الحدودي مع تركيا قرب مدينة “جسر الشغور” بريف إدلب الغربي، وذلك في إطار استكمالها لعملية السيطرة على محافظة إدلب، بعد القضاء على حركة أحرار الشام إثر اشتباكات واتفاقيات دامت لأيام.

وقال مصادر ميدانية، إن سيارات تابعة لجبهة النصرة انتشرت على طول الحدود التركية من جهة خربة الجوز، وقام عناصرها بإنزال (علم الثورة) المرفوع قرب المعبر وحرقه، وتم رفع راية سوداء كتب عليها جبهة النصرة فوق المعبر وأمام أعين الجيش التركي ومراصده المنتشرة في تلك المنطقة.

وبات من المتوقع أن تؤثر سيطرة الجبهة على المعبر، على أوضاع المدنيين الإنسانية، حيث تشير كافة التوقعات لإغلاقه خلال الأيام المقبلة.

من جانب آخر، ارتفع عدد قتلى جبهة النصرة إثر التفجير الذي ضرب نقطة تمركز لها قرب دوار الزراعة وسط إدلب إلى 13 عنصراً غالبيتهم تحولوا لإشلاء إضافة لعشرات الجرحى، فيما يزال الوضع متوتر في المنطقة.
وتمكنت جبهة النصرة اليوم الأحد 23 تموز/يوليو، من بسط سيطرتها على محافظة إدلب بالكامل وذلك بعد القضاء على حركة أحرار الشام وإجبار فصائلها على مبايعتها تحت اسم “هيئة تحرير الشام”.

وقالت مصادر ميدانية، إن الجبهة تسلمت القوة التنفيذية في المدينة بشكل مطلق وتسلمت جميع الحواجز والمحاكم الشرعية والقوة الامنية، وباتت هي الآمر والناهي الوحيد في إدلب وريفها ومدن أخرى بريف حلب الغربي.

في حين وردت أنباء عن سيطرة جبهة النصرة، على كافة المؤسسات الخدمية والامنية بما في ذلك مراكز الدفاع المدني والنقاط الطبية وغيرها من المنشآت المخصصة للمدنيين فقط.

اكتب تعليق