اخبار متفرقه

تعرف على قصة السفينة التي كانت سبب في تحويل العاصمة بيروت إلى مدينة منكوبة

أفادت مصادر اعلامية انه تم الكشف عن مالك السفينة التي نقلت شحنة نترات الأمونيوم الى مرفأ بيروت قبل 6 سنوات.

وأوضحت المصادر، وفق متابعة تركيا الان، أن السفينة التي نقلت الشحنة أنذاك تدعى ”Rhosus  وكانت تحمل علم مولدافا .

وأشارت الى انها وصلت مرفأ بيروت بصورة غريبة وعلى متنها 2750 طنا من نترات الأمونيوم .

وانطلقت السفينة في 23 سبتمبر 2013 من ميناء باتومي في جورجيا متوجهة بالشحنة إلى موزمبيق، وعرّجت على مرفأ بيروت، حيث خضعت لفحص فني من قبل سلطات المرفأ، وقيل إن الخبراء اكتشفوا عيوبا كبيرة بالسفينة وقرروا منعها من مواصلة رحلتها.

وأكدت المصادر أن طاقم السفينة يضم روسيا وأوكرانيين،  وكانت السفينة مملوكة ومدارة من قبل غريشوشكين إيغور ، مواطن روسي مقيم الآن في قبرص .

ومن الغريب أنه بعد توقيف السفينة أعلن مالك الشـحنة التخلي عنها أيضًا كما تم التخلي عن السفينة، في حين تركت مسؤولية الشحنة الخطيرة على عاتق السلطات في مرفأ بيروت.

تابع الخبر

مقالات ذات صلة

اكتب تعليق

زر الذهاب إلى الأعلى