القائمة
التصنيفات
تعرف على الطبيب التركي الذي أصبح أحد أعضاء فريق ترامب
مايو 7, 2018 أخبار تركيا

أصبح الطبيب التركي المشهور محمد أوز، أحد أعضاء الفريق الطبي للرئيس الأمريكي دونالد ترامب.

وقالت مصادر تركية إن الطبيب التركي المعروف على مستوى العالم محمد أوز، تم تعيينه حديثا أحد أعضاء الفريق الخاص لترامب، وسيكون مسؤولا عن أمور تتعلق بالجانب الصحي والرياضي والتغذية المتعلقة بالرئيس الأمريكي.

ولد محمد أوز، اﻷمريكي التركي الجنسية من ولاية قونية، في 11 حزيران/ يونيو 1960 في كليفلاند بولاية أوهايو في الولايات المتحدة الأمريكية، والده الدكتور مصطفى أوز ووالدته سونا أوز وهي مؤلفة ومعلمة. وكان يقوم مع عائلته بزيارات مستمرة إلى وطنه اﻷصلي تركيا.

حصل على شهادته الجامعية من جامعة هارفارد عام 1982، وحصل على دكتوراه في الطب المشترك ودرجة ماجستير في إدارة الأعمال من كلية الطب بجامعة بنسلفانيا وارتون في عام 1986.

تزوج الدكتورة ليسا جان في 1985، ابنة جراح القلب الشهير، أ.د.جيرلاد ليمولي، لديه أربعة من الأبناء، دابهان نور، وأنابيلا سيزين، وزوي ياسمين، وأوليفر مصطفى.

عمل الدكتور أوز بعد تخرجه كأستاذ في جراحة القلب في جامعة كولومبيا، وهو مؤسس برنامج الطب التكميلي بالجامعة، وكان له أبحاث في عالم الطب على التحكم الصحي والحد الأدنى من جراحة القلب الداخلية وزراعة القلب.

ومن ثم توالت عليه العروض الإعلامية، وبالتعاون مع زوجته ألّف كتابًا بعنوان “جراح رائد يدمج بين التقاليد الشرقية والغربية من أجل بناء طب المستقبل”، تم نشره في عام 1998.

وفي عام 2003، قاما الزوجان بإعداد برنامج تلفزيوني من تقديمه، باسم “الرأي الثاني مع الدكتور أوز”، وكان من أبرز ضيوفه الممثل الأمريكي الكوميدي الشهير تشارلي شين، ومقدمة البرامج الشهيرة أوبرا وينفري.

وحتى عام 2008، أجرى الدكتور أوز 250 عملية قلب جراحية كمتوسط في العام، فأصبح بذلك أحد أفضل جراحي القلب في أمريكا، مما لفت انتباه مقدمة البرامج الشهيرة أوبرا وينفري التي استضافته في برنامجها الشهير واصفة إياه بطبيب أمريكا.

أصبح أوز أحد أبرز المشاهير في العالم، وحلّ ضيفا في أهم البرامج الإخبارية والحوارية، كما قام بكتابة سلسلة الكتب اﻷكثر مبيعا “YOU” (أنت).

على إثر ذلك، عرضت أوبرا على الدكتور أوز، مشاركتها في إنتاج برنامج تلفزيوني أسبوعي خاص به باسم “دكتور أوز”، وبدأ بثه في عام 2009، وحقق نجاحا واسعا وأصبح البرنامج التلفزيوني الأول.

يعرض برنامج دكتور أوز في 80 دولة بالعالم ويحطم الأرقام القياسية، ويبلغ متوسط عدد متابعيه على الإنترنت في الشهر قرابة 40 مليون، ويشاهد برنامجه كل يوم في أمريكا 4 ملايين شخص، حيث يقول متابعوه “نحن نعتمد عليه، إنه صادق ومعرفته كبيرة جدا أيضا”.

يتطرق في برنامجه، الذي يعرض لستين دقيقة، إلى جميع المشاكل الصحية للأمراض الداخلية للسمنة، فهو يظهر جثة الأعضاء الداخلية المأخوذة من الجثث على الطاولة ويعرضها للجمهور بصريا، ويجيب على أسئلة الجمهور.

أهم إنجازاته

في عام 1996 تم اختياره المواطن التركي الأمريكي للعام.

أدرج اسمه في قائمة أفضل 500 مسلم في عام 2009.

في عام 1999 تم اختياره كـ”قائد الغد” في منتدى دافوس الاقتصادي العالمي .

في عام 2010 فاز بجائزة Emmy ﻷفضل برنامج حواري، ونال هذه الجائزة سبع مرات محققا بذلك الفوز على أقوى البرامج والمذيعين العالميين.

حصل على جائزة “أفضل كتاب في أمريكا” على كتابه “For Healing from the Heart” (للعلاج من القلب).

وفاز بجائزة بحث الجمعية اﻷمريكية لطب وجراحة الليزر .

كما حاز على جائزة أبحاث أخرى بكلية الجراحين والأطباء بجامعة كولومبيا.

وكان الدكتور أوز، قد استضاف ترامب في برنامج تلفزيوني قبيل الانتخابات الأمريكية، ووجه له أسئلة حول حالته الصحية.

سبقت شهرته التلفزيونية شهرته الطبية، وقام بإصدار مجلة خاصة به تعنى بأمور الحياة اليومية، ومنذ عام 2009 وحتى اليوم لا يزال يعرض برنامجه التلفزيوني المشهور.

لتصلك اخبار تركيا العاجلة انضم لقناتنا على التلجرامhttps://t.me/turvices

في حال اعجبك الموضوع اضغط اعجبني

اترك تعليقاً
*
%d bloggers like this: