اخبار تركيا

تركيا تمكنت من إعادة الأمن لاقتصادها والمؤشرات على ذلك كثيرة

تركيا تمكنت من إعادة الأمن لاقتصادها والمؤشرات على ذلك كثيرة

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، إن جميع مؤشرات وعلامات الاقتصاد التركي على المدى القريب والمتوسط جيدة جدا، مؤكدا أن تركيا أعات الأمن والأمان للاقتصاد ما زاد من حجم المستثمرين.
كلام أردوغان جاء مع التلفزيون التركي الرسمي. وقال أردوغان إن “جميع مؤشرات وعلامات الاقتصاد على المدى القريب والمتوسط جيدة جدا، وحققنا مؤشرات جيدة في الربع الأول والثاني والثالث من هذا العام، والمؤشرات ارتفعت، وهذا يعني أن تركيا أعادت الأمن والأمان لاقتصادها الأمر الذي زاد من أمن واطمئنان المستثمرين الأجانب والمحليين بالعملة الوطنية التركية”.
وأضاف أردوغان أن “من أبرز تلك المؤشرات هو ارتفاع عدد السياح إلى تركيا، إذ حققنا نسبة 15% زيادة هذا العام بالمقارنة مع العام الماضي، ونهاية العام الجاري سيصل عدد زوار تركيا الى 50 مليون سائح، وبذلك سنحقق رقما قياسييا لم تحققه تركيا في الأعوام الماضية”.
وأشار إلى أن “تركيا حققت نسبة كبيرة في الصادرات، وهذا يحقق زيادة كبيرة في الميزان الاقتصادي وبذلك ينقص عدد المواد المستوردة”، مضيفا أن “كل دولة إذا ما ازدادت الصادرات عندها فإنه شئنا أم أبينا سوف يزداد الاستيراد”.
وأكد أردوغان أن “هدفنا لعام 2023 هو التقدم اقتصاديا، وسنصل لهدفنا بزيادة المؤشرات الاقتصادية وزيادة فرص العمل والصادرات”.
وبيّن أن “القطاع الخاص أصبح مؤخرا يثق ويطمئن بالاقتصاد التركي، وأصبحت جميع البنوك الخاصة أيضا تقوم بتقديم القروض للأجانب في هذا المجال”.
ودعا أردوغان جميع المواطنيين لتحويل العملة الأجنبية لليرة التركية، قائلا “أدعو جميع المواطنيين لتحويل العملة الأجنبية إلى الليرة التركية، لأن الأمن والاطمئنان أُعيد للعملة الوطنية التركية، والمؤشرات العامة في الاقتصاد تحققت بنسبة عالية”.
خارجيا، أوضح أردوغان أن “تركيا حققت نجاحات وقفزات نوعية نوعية في مجالات التجارة والاقتصاد مع روسيا، وهناك مؤشرات هامة ولعل في مقدمتها الغاز الطبيعي”.
وقال إنه “بعد افتتاح خطوط الغاز التركية سيزداد حجم التجارة والواردات، وسيساهم ذلك برفع مؤشرات الصناعة، وبالتالي سيكون هناك مؤشرات إيجابية في الاقتصاد”.
وأشار ردوغان إلى أن هناك تعاون وتنسيق ما بين وزير المالية والتجارة الأمريكي ووزير المالية والخزانة التركي إضافة لوزير التجارة التركية، وجميعهم يقومون بعقد اجتماعات اقتصادية دورية فيما بينهم في أمريكا.

 

تابع الخبر

مقالات ذات صلة

اكتب تعليق

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق