تحد خطير على ‘تيك توك’ يؤدي إلى تلف دائم في الأسنان

يواجه أطباء الأسنان تحديا جديدا خطيرا على منصة “تيك توك”، حيث يقوم الناس بمحاولة تقويم أسنانهم غير المستوية باستخدام مبرد الأظافر.

وانتقل العديد من المؤثرين إلى التطبيق الشهير في الأشهر الأخيرة لمشاركة مقاطع فيديو لأنفسهم يشاركون في هذه الممارسة الخطيرة.
وبينما يعلن مستخدمو “تيك توك” أن هذه الممارسة البسيطة تساعد في جعل ابتساماتهم أكثر تناسقا، يقول الخبراء إنها يمكن أن تتسبب في ضرر دائم للأسنان، حيث تصبح الأسنان شديدة الحساسية أو حتى يمكن فقدانها.

ويوضح أطباء الأسنان أن هؤلاء المؤثرين عبر التطبيق من المحتمل أن يزيلوا الطلاء الحيوي للأسنان، والمعروف باسم المينا، الأمر الذي يدمر في النهاية بنية السن.

ولا يمكن ترميم مينا الأسنان، وهي الطبقة الخارجية للسن التي تحميه من تأثير الأحماض الغذائية القاسية. ويمكن أن يسبب نقص المينا حساسية شديدة، وفي النهاية يؤدي إلى تسوس الأسنان.

وقال طبيب الأسنان في تكساس، الدكتور تشاد إيفانز لموقع “بزنس إنسايدر”: “في اللحظة التي تزيل فيها بنية السن، إذا كنت لا تعرف ما تفعله، فإنك تلحق أضرارا لا يمكن إصلاحها وتدمر أسنانك”.

وفي شهر يونيو الماضي، كانت نجمة “تيك توك” Mia Dio واحدة من أوائل المؤثرين عبر التطبيق، الذين شاركوا مقطع فيديو وهم يقومون ببرد أسنانهم، وحقق الفيديو الخاص بها أكثر من 50 ألف إعجاب.

وقالت عبر الفيديو: “سأقوم ببرد أسناني بمبرد الأظافر لأنها ليست مثالية. لدي بعض النتوءات، ولدينا ميزانية محدودة”.

وترك العديد من معجبيها المؤثرين تعليقات، بما في ذلك: ‘لقد فكرت في القيام بذلك مرات عديدة. يا إلهي تبدو جيدة!

لكن المحترفين استخدموا “تيك توك”  للرد على هذه الممارسة، وإيصال رسالة إلى المستخدمين بأنها ممارسة خطيرة.

وحمَّلت طبيبة أسنان عبر حساب @drzmackie على “تيك توك” مقطع الفيديو الخاص بها الذي تشرح فيه لماذا يجب على المستخدمين تجنب وضع مبرد الأظافر في أي مكان بالقرب من أفواههم.

اكتب تعليق