بلدية تركية تحارب إلقاء قشور اللب بحدائقها العامة بطريقة طريفة

لجأت سلطات بلدية مدينة إسكي شهير في شمال تركيا لنصب تمثالاً لحمار بجسد إنسان يقوم بأكل اللب جالساً على مقعد بجانب ضفة النهر، وذلك لحث مواطنيها على الحفاظ على نظافة المكان في محاولة منها لمحاربة ظاهرة إلقاء قشور اللب أو ما يعرف بـ”حبوب دوار الشمس” على الأرض.

حيث تفاعل سكان المدينة بشكل إيجابي مع مبادرة البلدية، وفي غضون ايام بات التمثال معلماً من معالم المدينة يزوره العديد من سكان المنطقة.

ولم يقتصر التفاعل مع التمثال على أهالي مدينة إسكي شهير التي وضع فيها وحسب بل إنتشرت الصورة أيضًا على شبكات التواصل الاجتماعي، بعد أن شاركه العديد من المستخدمين صور التمثال في وقت طالب بعضهم بتعميم الفكرة على بلداتهم ومدنهم أيضاً.

تركيا تطور منظومة متنقلة لتحديد المشتبه بهم من أفراد ومركبات
تعرف على قصة نجاح تركي.. من راعي إلى “ملك إنتاج السمك”

اكتب تعليق