Uncategorized

بعد انتشار صورته وهو نائم يحتضن كلبه في الشارع مغن تركي يساعد طفلاً سورياً مشرداً

متابعة لما نشره موقع مرآة سوريا حول طفل سوري مشرد ينام في حضن كلب في أحد شوارع مدينة اسطنبول التركية بعد أن تخلى عنه عمه ولم يبق له معين إلا الله.

وحظي مقطع الفيديو الذي يظهر الطفل وهو نائم يلف كلبه ويحتضنه بآلاف المشاهدات والإعجابات والمشاركات ما جعلها تنتشر بشكل سريع انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي ولاقت تفاعلاً واهتماماً كبيراً لدى الشعبين السوري والتركي.

وبحسب ما قالت هيئة الإذاعة البريطانية مساء الخميس 3 آب/أغسطس 2017 فإن المغني التركي خلوق ليفنت وهو مؤسس منصة شعب الأناضول والسلام غرد على حسابه في موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” بالقول:”إن جماعته اتصلت بالصبي الذي جاء من سوريا التي تمزقها الحرب حيث تخلى عنه عمه في تركيا، وليس لديه أحد يلجأ إليه، لقد فعلنا كل ما بوسعنا ولكن ذلك لا يكفي فهناك المئات من أمثال هذا الصبي يعيشون في الحدائق” داعياً المسؤولين إلى “مساعدة الأطفال الذين يعانون نفس المصير”.

 

وأضاف قائلا: ” إن على الحكومة التحرك فورا قبل الشتاء، وانتقادها لن يجدي الآن إذ عليها التحرك فورا وإلا فإن الكثيرين من الأطفال سيفقدون حياتهم”.

 

وكان موقع مرآة سوريا قد بث مقطع فيديو على صفحة فيسبوك يظهر الطفل السوري الذي فر من الحرب ولجأ إلى تركيا ليتخلى عنه عمه ولم يبق له من يعتني به ما دفعه للنوم في الشارع واحتضان كلبه الوفي.

 

 

اكتب تعليق

زر الذهاب إلى الأعلى