بدعم كويتي.. افتتاح قرية خاصة للاجئين السوريين جنوبي تركيا

افتتحت تركيا، يوم السبت، قرية خاصة للاجئين السوريين في مخيم “أونجو بينار” بولاية كيليس جنوبي البلاد.

وتتكون القرية، التي بنيت بدعم كويتي، من ألف و248 منزل مسبق الصنع، من طابقين.

وتم بناء هذه المنازل داخل المخيم، بالتعاون بين 12 منظمة إنسانية، وهيئة الإغاثة التركية (IHH).

 

وفي كلمة له خلال مراسم افتتاح القرية، قال ياسين أكطاي، نائب رئيس حزب “العدالة والتنمية” الحاكم، إن “السوريين اضطروا لترك منازلهم والقدوم إلى تركيا جراء الأزمة التي تشهدها بلادهم”.

ولفت إلى أن “تركيا اجتازت اختبارها مع موجة اللاجئين الذين قصدوها، حيث اتبعت سياسة الباب المفتوح تجاههم دون أن تنظر إلى دينهم ومذهبم وقوميتهم، واستقبلتهم في أفضل شروط”.

من جانبه، أعرب السفير الكويتي لدى أنقرة، غسان الزواوي، عن سعادة بلاده بمساعدة اللاجئين السوريين في تركيا.

وأعلن رئيس هيئة الإغاثة التركية، بولند يلدريم، أن القرية “تضم مدرسة، ومسجداً وخدمات اجتماعية بدعم من جمعيات خيرية كويتية”.

ومطلع أبريل/نيسان الجاري، أعلن مراد أردوغان، مدير مركز البحوث المتعلقة بالهجرة والسياسة في جامعة “حجة تبة” (الحكومية في أنقرة)، أن العدد الإجمالي للاجئين في تركيا تجاوز 3.6 مليون.

 

وأضاف “تجاوز أعداد السوريين الفارين من بلادهم 6 ملايين، 80% منم يقيمون في دول مجاورة لسوريا”.

وأوضح أن تركيا تستضيف 3.2 مليون سوري، مشيراً إلى أن الرقم المذكور يشكل 52% من مجموع أعداد اللاجئين السوريين حول العالم.

وأشار إلى أن أعداد الأطفال السوريين، دون سن الرابعة في تركيا، أكثر من 400 ألف.

ولفت إلى ولادة 220 ألف طفل سوري في تركيا على الأقل.

اكتب تعليق