“باتمان” مرسين.. سائق تركي يزرع البسمة على وجوه الآخرين

لجأ سائق التكسي التركي، عمر أفا تكتاش، إلى ارتداء زي “باتمان” الشهير، لرسم البسمة على وجوه زبائنه في ظل جائحة كورونا.

تكتاش البالغ من العمر 27 عاماً، يواصل عمله منذ 45 يوما، مرتدياً زي باتمان، في مشهد يلفت انتباه من حوله بولاية مرسين (جنوب).

وفي حديثه للأناضول، قال سائق تكسي الأجرة، إنه لجأ إلى ارتداء زي باتمان، لإسعاد الناس في مرحلة يعانون فيه من مختلف ضغوط الحياة، وبالأخص التحديات الناتجة عن الوباء.

وإلى جانب ارتدائه الزي المذكور، يقوم تكتاش بالتطوع لتلبية احتياجات الأشخاص الذين لا يستطيعون الخروج من منازلهم، جراء الحجر الصحي في ظل كورونا.

وأشار إلى مخاطبة الأطفال له بـ “العم باتمان”، مع حرصهم على التقاط الصور معه.

وأعرب عن سعادته إزاء رسم البسمة على وجوه من يرونه، وخاصة الأطفال منهم.

اكتب تعليق