اليونيسيف: ارتفاع عدد اللاجئين السوريين المسجلين في تركيا إلى ما يقارب 3 مليون لاجئ

قال تقرير لمنظمة الأمم المتحدة للطفولة (اليونيسيف) إن أعداد اللاجئين والمهاجرين وطالبي اللجوء المسجلين في تركيا سجل ارتفاعا طفيفا في شهر نيسان/ أبريل الماضي ليصل إلى أكثر من 3.3 مليون شخص، من بينهم ما يقرب من 3 ملايين من اللاجئين السوريين، في حين أن الـ 310،000  لاجئ الباقين هم من العراق وأفغانستان.

وذكر التقرير أنه على الرغم من أن عدد اللاجئين وطالبي اللجوء والمهاجرين ظل مستقرا نسبيا على مدى الأشهر الـ18 الماضية، فإن حجم أزمة اللاجئين ونطاقها ما يزالان يضعان الكثير الضغط على الخدمات الأساسية والبنية التحتية للبلاد.

ونوه التقرير إلى أنه على الرغم من ارتفاع درجة حرارة الطقس وهدوء البحار، فقد  ظل عدد اللاجئين والمهاجرين غير المسجلين الذين يحاولون العبور إلى أوروبا في أدنى مستوياته على الإطلاق. ووفقا لمفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، وصل  1156 شخصا إلى اليونان في أبريل/ نيسان، وكان 30٪ منهم من الأطفال. وأنقذ أو ألقي القبض على 1985 شخصا آخرين أثناء محاولتهم عبور البر والبحر.

وأرجع التقرير استمرار التدفق المحدود إلى الخارج من الأراضي التركية إلى عدم اليقين المستمر لدى اللاجئين والمهاجرين من  وضعهم المستقبلي في الاتحاد الأوروبي، فضلا عن الرقابة الشديدة من قبل السلطات التركية للحدود.

وقال إنه منذ يناير/ كانون الثاني 2017، قامت اليونيسيف ووزارة التعليم الوطني التركية بتدريب أكثر من 37 ألف مدرس تركي في 81 ولاية تركية على توفير التعليم للأطفال السوريين.

اكتب تعليق