الاعتداء على شاب في “مترو بوس” إسطنبول.. ومصادر تكشف عن السبب .

اعتـ.ـدى مجموعة من المواطنين على شابًا في “العشرينات” من العمر بـ”الضـ.ـرب المبـ.ـرح”، وذلك بعد أن اشتـ.ـكت مواطنة من تعـ.ـرضـ.ـها لـ”التـ.ـحرش”، داخل إحدى حافلات “المترو بوس” في مدينة إسطنبول.

وتفيد التفاصيل الواردة من وكالة “دوغان” اليوم الثلاثاء، بأن السـ.ـيدة صرخت على الشاب بدعوى أنه حاول “إمـ.ـساك يديها”، مُستغلًا ازدحام حافلة “المترو بوس”، وفقًا لما ترجمته “تركيا الآن”.

وانعكست هذه اللحظات من التوتر وتبادل الاتـ.ـهامات على عدسة هاتف لأحد المواطنين، كما أظهرت محاولة لعدد من المواطنين تـ.ـهدئة “غـ.ـضب المرأة” وإيقاف صـ.ـراخها وشتـ.ـائهما على الشاب.

ومع توقف حافلة “المترو بوس” هـ.ـرع الشاب مُسـ.ـرعًا إلى الخارج، مما دفـ.ـع أحد المواطنين لتتـ.ـبعه والاعتـ.ـداء عليه بـ”اللكـ.ـمات والصفـ.ـعات”.

واقـ.ـتيد الشـ.ـاب المُـ.ـتهم بـ”التحـ.ـرش” إلى غرفة رجال الأمـ.ـن في “المترو بوس”، من قبل مواطن قال إنه شـ.ـرطي.

وعُلم أن المرأة، عادت إلى محطة “المترو” وأخبـ.ـرت الشـ.ـرطة بأنها تعـ.ـرضت لـ”المضايقة” واشـ.ـتكت على ذلك بـ”الصـ.ـراخ” وأنها لم تُقدم شكوى لاعـ.ـتقال الشاب، مما دفع الشـ.ـرطة لإطـ.ـلاق سـ.ـراحه.

المصدر تركيا الان

اكتب تعليق