اطلاق النار على سفينة تركيا تجارية من قبل خفر السواحل اليوناني

أدانت وزارة الخارجية التركية، بشدة حادثة إطلاق خفر السواحل اليوناني النار على سفينة تجارية تركية في المياه الدولية ببحر إيجة.

وفي بيان لها، قالت الخارجية التركية “في هذه الحادثة البشعة، ندين بشدة تصرف السلطات اليونانية غير المتزن، الذي يستهتر بحق بالحياة الذي يعد من أبسط حقوق الإنسان”.

وأضافت “نجد من الضروري أن نشاطر المجتمع الدولي أملنا بعدم تكرر الحادثة”.

وأوضحت الخارجية التركية أنه “لا يوجد أي مبرر لفتح النار على سفينة تجارية غير مسلحة تقوم بنقل البضائع بين مينائين تركيين، بغض النظر عن الأسباب”.

وفي وقت سابق اليوم، أطلقت زوارق تابعة لخفر السواحل اليونانية، النار باتجاه سفينة شحن تركية تسير في المياه الدولية قرب سواحل جزيرة رودوس ببحر إيجة، دون أن تسفر عن إصابات في صفوف طاقم السفينة.

وعادت السفينة التركية إلى ميناء مرمريس برفقة 3 زوارق تابعة لخفر السواحل التركية وقارب هجوم تابع لقيادة القوات البحرية.

اكتب تعليق