إغلاق جميع مراكز التعليم المؤقت الخاصة بالطلاب السوريين في تركيا في 9 حزيران 2017

أعلنت وزارة التربية والتعليم الوطني التركية اغلاق جميع مراكز التعليم المؤقت- المدارس السورية- في 9 حزيران عام 2017 بعد انتهاء العام الدراسي الحالي وتوزيع الجلاءات والنتائج على الطلاب في نفس اليوم.

وحول آليات اغلاق المدارس وتحويل الطلاب واعادة تعيين المدرسين عممت مديريات التربية في الولايات كتاباً على مديرياتها الفرعية في المناطق تشرح الآليات وفق خطوات زمنية محددة.

شبكة غربتنا حصلت على تعميم مديرية التربية في ولاية مرسين تم ارساله إلى المديريات الفرعية في المناطق بتاريخ 1 حزيران عام 2017 تشرح آليات الاغلاق والتحويل وفق ما يلي:

أولاً- اغلاق جميع مراكز التعليم المؤقت بعد توزيع النتائج والجلاءات في 9 حزيران عام 2017.

ثانياً- تسليم كافة الوثائق والأوراق العائدة لمراكز التعليم المؤقت من قبل المنسق إلى مديرية التربية الفرعية في المنطقة بموجب ضبط استلام وتسليم رسمي.

والاحتفاظ بالأوراق والوثائق المسلمة في أرشيف مديرية التربية الفرعية وفق قواعد وأحكام الأرشفة والحفظ المتبعة.

ثالثاً- تسليم كافة الوسائل والأدوات والمستلزمات والموجودات في مراكز التعليم المؤقت إلى مديرية التربية الفرعية بموجب ضبط بنفس الآلية السابقة.

تقوم مديرية التربية الفرعية بتحويل جميع الطلاب الأجانب إلى المدارس الرسمية التركية وتعمل على تأمين التسهيلات اللازمة.

رابعاً- لجنة توزيع الطلاب في المنطقة تقوم بتحضير قوائم اسمية بأسماء الطلاب ويتم تسليمها إلى المنسقين في مراكز التعليم المؤقت قبل توزيع الجلاءات، ومع التوزيع يتم تبليع واعلام الطلاب وأوليائهم باسم المدرسة التركية الجديدة التي تم نقل الطالب إليه.

خامساً- المعلمون والمدرسون السوريون المتعاقدون في مراكز التعليم المؤقت سيتم اعادة تعيينهم في المدارس التركية من قبل شعبة التعلم مدى الحياة في مديرية التربية الفرعية في المنطقة، سيتم تبليغهم بالتعيين الجديد – في أي مدرسة سيكون- عقب توزيع الجلاءات مباشرة بموجب كتاب تبليغ رسمي.

سادساً- لاتمام عملية تسليم الملفات والوثائق تتم المصادقة على تكليف المنسقين ومعاونيهم كل 3 أشهر، ويجب على مديرية التربية ارسال تكليف لمن انتهت مدة تكليفهم من المنسقين ومعاونيهم.

سابعاً- متابعة برنامج التعليم المتمم في المدارس التركية.

ثامناً- ارسال القوائم الاسمية المذكورة في الفقرة الرابعة ( والتي تتضمن أسماء الطلاب وتوزيعهم على المدارس الجديدة مع ذكر الصفوف) من قبل مراكز التعليم المؤقت إلى شعبة التعلم مدى الحياة في مديرية التربية بالولاية لغاية 15 تموز 2017.

تاسعاً- ارسال القوائم الأسمية للمعلمين والمدرسين المذكورة في الفقرة الخامسة ( والتي تتضمن أسماء المعلمين مع المهمة والمدرسة القديمة وعنوانها مع المهمة الجديدة والمدرسة الجديدة)من قبل مراكز التعليم المؤقت إلى شعبة التعلم مدى الحياة في مديرية التربية بالولاية لغاية 15 تموز 2017.

هذا وقد كشف وزير التعليم الوطني التركي عصمت يلماظ في وقت سابق عن خطة وزارته لبناء 105 مدارس لاستيعاب الطلاب السوريين المتواجدين في مناطق الاكتظاظ بحلول نهاية العام الدراسي 2018-2019، وبأنه تم الانتهاء من بناء 30 منها والعمل جاري على بناء البقية.

وبأنه  تم تخصيص ميزانية لتلبية احتياجات التعليم للأطفال السوريين في تركيا بلغت ما يقارب 562 مليون دولار.

كما أوضح الوزير بأنه يجري حاليًا إعداد مناهج دراسية جديدة للطلاب السوريين تمكّنهم الدراسة باللغة العربية بجانب التركية التي تم تخصيص 15 حصة درسية أسبوعيًا لها لكافة الصفوف منذ بداية العام 2017. وسيستمر الطلاب بتلقي مقرراتهم المدرسية المتوافقة مع العلوم والمناهج التركية بجانب تلقّيهم الدروس باللغة العربية وثقافة بلادهم للحفاظ على انتمائهم وهويتهم.

كما بين وزير التعليم “عصمت يلماظ” في حديثه أن ما يقارب 170 ألف طفل سوري يتلقون التعليم في المدارس الحكومية التركية في حين يتلقى أكثر من 294 ألفًا تعليمهم في مراكز التعليم المؤقت الموزعة في معظم ولايات البلاد.

المصدر:شبكة غربتنا

اكتب تعليق