إعادة فتح صالات الأعراس من خلال ” مشروع الزفاف الآمن “

بعد انقطاع فترة طويلة خلال جائحة كورونا سيتم افتتاح صالات الأعراس و ذلك على شهادة ISO 9001: 2015 استعدادًا لعملية التطبيع وتنفيذ  ” مشروع الزفاف الآمن ” .

وفي المشروع الذي يهدف فيه اتحاد أرباب العمل وقاعات الأفراح إلى حماية الصحة العامة وزيادة جودة الخدمة ، سيتم فحص القاعات التي لا تتوافق مع القواعد في حفلات الزفاف التي ستقام خلال فترة التطبيع من قبل “ضيوف سريين”.

وسارع مشغلو القاعة والمنظمون الذين واجهوا أوقاتًا صعبة بسبب حظر الأعراس في صالاتهم في ظل تدابير الوقاية من فيروس كورونا ، لإتخاذ الاستعدادات للفترة التي سيبدأ فيها التطبيع.

وصرح (باريش آي) رئيس اتحاد قاعات الزفاف والمنظمين، أن تجمعات صالات الزفاف تعرضت لأضرار جسيمة خلال فترة الوباء.

وأوضح أن ممثلي القطاع لم يكسبوا أموالاً خلال عام 2020 بسبب إلغاء الحجوزات وعوائد الودائع ومدفوعات الإيجار والاقتراض الاستثماري وتراكم الديون. في عام 2021 ، مشيرا إلى أنهم كقطاع زفاف يقومون بأعمال جديدة كل يوم لإضفاء الطابع التأسيسي ، قال آي إنهم نفذوا مشروع “الزفاف الآمن” كنقابة مؤكدا أن إجراءات النظافة والصحة العامة ستزداد مع هذا المشروع.

وأضاف: “لقد عانينا من حفلات الزفاف التي أقيمت في أماكن غير مصرح بها معًا خلال فترة الوباء ودفعت بلادنا ثمنًا باهظاً بسبب عدم استيفاء الشروط الصحية ومعايير الخدمة، و تقدمنا ​​بالطلب إلى (ISO 9001: 2015) من أجل التصديق على أن هذه الأحداث لن تحدث مرة أخرى، وسيتم اتخاذ تدابير صحية داخل الصالات لعدم انتقال العدوى”.

وتعتبر شهادة (ISO 9001: 2015) هي إحدى خطواتها على إمكانية إقامة حفلات الزفاف بأمان، وهذا التطبيق سيكون نظام اعتماد يضمن الخدمات التي سيتم تقديمها”.

و دعا بارش آي الذين يخططون الى مثل الزواج والخطوبة والختام إلى إقامة حفلات زفاف في أماكن معتمدة من “ISO 9001” بعد عملية الوباء وفي الفترة التي سيبدأ فيها التطبيع حول إجراء بروتوكول مع المؤسسات ذات الصلة لتطبيق شهادة ISO 9001 للأعمال التجارية.

وأشار: “خاصةً أعضاء نقابتنا البالغ عددهم 1500 عضو، ويمكن لجميع منظمي مكان الزفاف والمنظمين بشكل عام في تركيا التقدم للحصول على شهادة ISO حتى مارس (آذار).

ونشر قائلاً: “نخطط للمشاركة في وثيقة 2015 خلال فترة التطبيع، حيث سيتم إجراء استعلام عن رمز HES في قاعاتنا مع التطبيق الجديد، وستكون هناك نتائج تحليل عملية للأطعمة من الكعك إلى المشروبات الغازية المستخدمة في خدماتنا، و سيتم إجراء تدريب منتظم للموظفين”.

وأكد آي بأنهم سيطلعون بالرقابة المنتظمة على الطلبات في المؤسسات المعتمدة كالنقابة، وقالوا إنهم سيطبقون نظام “الضيف السري” في المنظمات.

وذكر إن الضيف السري الذي سيحضر الأفراح سيقوم بالتفتيش في الصالات دون علم صاحب العمل، مشيرًا إلى أن الضيف السري سيحضر أي حفل زفاف مثل الضيف ويفحص معايير العمل أيضاً.

وتابع: “ سيبلغ المدعو السري عن ضوابطه إلى المركز باستخدام نظام مصفوفة البيانات، حيث ينص الأزواج الذين سيظهرون على أنهم عرساناً و سوف يتجولون في القاعة وسيحصلون على معلومات حول الخدمات، ويمكنهم أيضاً مشاهدة نماذج لحفلات الزفاف من فيديوهات الزفاف السابقة، وفي حالة صدور تقرير سلبي عن المشروع من خلال المدعوين السريين، سيتم إلغاء شهادة ISO 9001 ”.

إعادة فتح صالات الأعراس من خلال " مشروع الزفاف الآمن " 2

اكتب تعليق