أخبار محلية

إسطنبول : وقفة تضامنية مع خطيب الأقصى وسكان القدس

إسطنبول : وقفة تضامنية مع خطيب الأقصى وسكان القدس

نظمت مؤسسات رسمية وأهلية تركية وعربية صباح اليوم الجمعة في وقفة تضامنية مع أهالي القدس وخطيب المسجد الأقصى الشيخ عكرمة صبري.

وشارك في الوقفة التي نظمت في ساحة مسجد الفاتح وسط مدينة إسطنبول المئات من الأتراك والفلسطينيين والعرب المقيمين في المدينة.

وندد المشاركون في الوقفت التي دعت لها المنظمات الأهلية والإغاثية وعلى رأسها هيئة الإغاثة الإنسانية (IHH) وتجمّع شباب الأناضول بإجراءات الإحتلال الإسرائيلي وسياسته ضد الفلسطينيين.

وقال رئيس هيئة الإغاثة الإنسانية “بولنت يلدريم” إن هذه الفعالية جاءت للتضامن مع الفلسطينيين والشيخ عكرمة صبري.

ودعا الله أن يجعلهم من المناضلين والمجاهدين الذين سيحررون المسجد الأقصى المبارك من الاحتلال الإسرائيلي.

وأضاف ” في حال تجديد قرار إبعاد الشيخ عكرمة صبري عن الأقصى، فإننا لن نترك الميادين، وسنتوجه للقنصليات في مدننا، ولن نقف مكتوفي الأيدي حيال ذلك”.

جاءت هذه الفعالية بالتزامن مع حملة فجر الأمل التي أطلقها المرابطون في المسجد الأقصى احتجاجاً على الاقتحامات المتكررة للحرم القدسي، والقرار الإسرائيلي بإبعاد خطيب المسجد الأقصى، الشيخ عكرمة صبري ومنعه من دخوله.

وكان الشيخ عكرمة صبري دخل الحرم القدسي المبارك اليوم الجمعة ليكسر قرار الاحتلال بإبعاده عنه حتى تاريخ 25 كانون الثاني/ الجاري، وسط توقعات بتمديد الإبعاد.

وتحدث يونس جينتش رئيس جمعية شباب الاناضول في إسطنبول في كلمته عن ضرورة العمل بكل الوسائل الممكنة لتحرير المسجد الأقصى المبارك.

وقال :” اجتمعنا اليوم في هذا الصباح لأجل دعم وتأييد اهل القدس، فلن يتمتع العالم الإسلامي بالراحة والطمأنينة إلا بعودة المسجد الأقصى إلى أصحابه”.

ودعا الله عز وجل بالنصر والتأييد للمرابطين في المسجد الأقصى، مؤكداً على ضرورة توحد الأمة فهو الطريق لتحرير القدس.

بدوره، قال نواف تكروري رئيس هيئة علماء فلسطين في الخارج في مقابلة مع وكالة “نيوترك بوست” إن هذه الوقفة جاءت من أجل توصيل رسالة لأهل القدس أنكم لستم وحدكم ترسمون فجر القدس.

وأضاف : هذه رسالة لأهل القدس وخطيب المسجد الأقصى الشيخ عكرمة صبري والمرابطين بأن الأمة لن تتخلى عنكم وستكون معكم في الطريق لتحرير المسرى”.

نيو ترك بوست

اكتب تعليق

زر الذهاب إلى الأعلى